أنت غير مسجل في منتديات نبراس الولاية . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز

بقلم :
قريبا


     
الإهداءات

2 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-29-2013, 09:44 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
نبراس مميز
الرتبة:


البيانات
التسجيل: Jul 2013
العضوية: 1808
الجنس: أنثى
المشاركات: 235
بمعدل : 0.12 يوميا
المواضيع : 3
مشاركات :  232
معدل التقييم: 21
نقاط التقييم: 83
محبة زينب ع will become famous soon enough



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
محبة زينب ع غير متواجد حالياً


المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
Amam سَجّلْ حُضّورِكْ بِالْصَلّوات عَلّى الْإمْام الْجَوَادّ مُحْمّدٌ أبنْ عَليّ (عَلْيْهِ اَلْسَّلامْ )
انشر علي twitter

الصّلواتُ عَلّى الْإمْام الْجَوَادّ مُحْمّدٌ أبنْ عَليّ (عَلِيْهِ اَلْسَلّام)

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ
{أُولَـٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ} ﴿البقرة: 157﴾

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.

مصدر: مفاتيح الجنان










عرض البوم صور محبة زينب ع   رد مع اقتباس
قديم 07-29-2013, 09:52 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
المدير العــام
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نبراس الولاية


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 1
الجنس: ذكر
الدولة: في رحاب اهل البيت عليهم السلام
المشاركات: 22,306
بمعدل : 8.21 يوميا
المواضيع : 7089
مشاركات :  15217
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 27544
نبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond reputeنبراس الولاية has a reputation beyond repute

معلومات العضو


مهنتي
دولتي
الجنس
هوايتي
جنسيتي


آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
نبراس الولاية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.










آخر اخباري الحمدلله رب العالمين
توقيع :

أسألكم الدعاء والفاتحة الى روح والداي نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سُـكُــونٌ |..........
يُعانِقُ سَمآءَ الْصَــمتْ..،

مدونتي الأدبية

عرض البوم صور نبراس الولاية   رد مع اقتباس
قديم 07-30-2013, 07:12 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
مراقبة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عشق الولاية


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 43
الجنس: أنثى
الدولة: اللهم عجل لوليك الفرج ،،،
العمر: 30
المشاركات: 21,228
بمعدل : 7.84 يوميا
المواضيع : 1339
مشاركات :  19889
معدل التقييم: 150
نقاط التقييم: 4021
عشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond repute



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
عشق الولاية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ










عرض البوم صور عشق الولاية   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2013, 03:40 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
مراقبة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عشق الولاية


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 43
الجنس: أنثى
الدولة: اللهم عجل لوليك الفرج ،،،
العمر: 30
المشاركات: 21,228
بمعدل : 7.84 يوميا
المواضيع : 1339
مشاركات :  19889
معدل التقييم: 150
نقاط التقييم: 4021
عشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond repute



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
عشق الولاية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.










عرض البوم صور عشق الولاية   رد مع اقتباس
قديم 09-05-2013, 03:24 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
مراقبة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عشق الولاية


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 43
الجنس: أنثى
الدولة: اللهم عجل لوليك الفرج ،،،
العمر: 30
المشاركات: 21,228
بمعدل : 7.84 يوميا
المواضيع : 1339
مشاركات :  19889
معدل التقييم: 150
نقاط التقييم: 4021
عشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond repute



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
عشق الولاية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.










عرض البوم صور عشق الولاية   رد مع اقتباس
قديم 09-05-2013, 03:31 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
نبراس نشيط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خادمة المهدي


البيانات
التسجيل: Jul 2012
العضوية: 880
الجنس: أنثى
المشاركات: 136
بمعدل : 0.06 يوميا
المواضيع : 3
مشاركات :  133
معدل التقييم: 25
نقاط التقييم: 60
خادمة المهدي will become famous soon enough



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
خادمة المهدي غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ










توقيع :

بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على محمد وآل محمدوعجل فرجهم



دًع ًالأًيًاًمً تًفًعًلً مًاًتًشًاًءً وًطًبً نًفًسًاً إًذًاً حًكًمً اًلًقًضًاًءً


وًلاًتًجًزًعً لًحًوًاًدًثً اًلًلًيًاًلًيً فًمًاً لًحًوًاًدًثً بًقًاًء

عرض البوم صور خادمة المهدي   رد مع اقتباس
قديم 09-06-2013, 03:39 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
خادم العترة الطاهرة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فخر الهاشمية


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 120
الجنس: أنثى
الدولة: ولاية لـــــوى
المشاركات: 2,854
بمعدل : 1.06 يوميا
المواضيع : 53
مشاركات :  2801
معدل التقييم: 48
نقاط التقييم: 800
فخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to behold



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
فخر الهاشمية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.










توقيع :

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور فخر الهاشمية   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2013, 08:22 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
مراقبة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عشق الولاية


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 43
الجنس: أنثى
الدولة: اللهم عجل لوليك الفرج ،،،
العمر: 30
المشاركات: 21,228
بمعدل : 7.84 يوميا
المواضيع : 1339
مشاركات :  19889
معدل التقييم: 150
نقاط التقييم: 4021
عشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond repute



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
عشق الولاية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ










عرض البوم صور عشق الولاية   رد مع اقتباس
قديم 09-20-2013, 11:13 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
مراقبة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عشق الولاية


البيانات
التسجيل: Jun 2011
العضوية: 43
الجنس: أنثى
الدولة: اللهم عجل لوليك الفرج ،،،
العمر: 30
المشاركات: 21,228
بمعدل : 7.84 يوميا
المواضيع : 1339
مشاركات :  19889
معدل التقييم: 150
نقاط التقييم: 4021
عشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond reputeعشق الولاية has a reputation beyond repute



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
عشق الولاية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.










عرض البوم صور عشق الولاية   رد مع اقتباس
قديم 09-24-2013, 10:38 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
خادم العترة الطاهرة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فخر الهاشمية


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 120
الجنس: أنثى
الدولة: ولاية لـــــوى
المشاركات: 2,854
بمعدل : 1.06 يوميا
المواضيع : 53
مشاركات :  2801
معدل التقييم: 48
نقاط التقييم: 800
فخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to beholdفخر الهاشمية is a splendid one to behold



آخـر مواضيعي

أوسمة العضو


الإتصالات
الحالة:
فخر الهاشمية غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : محبة زينب ع المنتدى : منتدى الإمام محمد الجواد عليه السلام
افتراضي

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد الطِيبْينَ الطَاهرِينَ، وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ يَا كَرِيمْ

اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّد بْنِ عَلِيِّ الزَّكِيِّ التَّقِيِّ وَالْبَرِّ الْوَفِيِّ وَالْمُهَذَّبِ التَّقِيِّ هادِى الْأمَّةِ، وَوارِثِ الْأَئِمَّةِ، وَخازِنِ الرَّحْمَةِ، وَيَنْبُوعِ الْحِكْمَةِ، وَقائِدِ الْبَرَكَةِ، وَعَديلِ الْقُرْآنِ في الطّاعَةِ، وَواحِدِ الْأوْصِياءِ في الْإخْلاصِ وَالْعِبادَةِ، وَحُجَّتِكَ الْعُلْيا وَمَثَلِكَ الْأَعْلى، وَكَلِمَتِكَ الْحُسْنى الدّاعي إِلَيْكَ، وَالدّالِّ عَلَيْكَ، الَّذي نَصَبْتَهُ عَلَماً لِعِبادِكَ، وَمُتَرْجِماً لِكِتابِكَ، وَصادِعاً بِأَمْرِكَ، وَناصِراً لِدينِكَ، وَحُجَّةً عَلى خَلْقِكَ، وَنُوراً تَخْرُقُ بِهِ الظُّلَمَ، وَقُدْوَةً تُدْرَكُ بِهَا الْهِدايَّةُ، وَشَفيعاً تُنالُ بِهِ الْجَنَّةُ، اَللّـهُمَّ وَكَما اَخَذَ في خُشُوعِهِ لَكَ حَظَّهُ، وَاسْتَوْفى مِنْ خَشْيَتِكَ نَصيبَهُ، فَصَلِّ عَلَيْهِ أَضْعافَ ما صَلَّيْتَ عَلى وَلِيٍّ ارْتَضَيْتَ طاعَتَهُ، وَقَبِلْتَ خِدْمَتَهُ، وَبَلِّغْهُ مِنّا تَحِيَّةً وَسَلاماً، وَآتِنا في مُوالاتِهِ مِنْ لَدُنْكَ فَضْلاً وَإِحْساناً وَمَغْفِرَةً وَرِضْواناً، اِنَّكَ ذُو الْمَنِّ الْقَديمِ وَالصَّفْحِ الْجَميلِ.










عرض البوم صور فخر الهاشمية   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com